معلومات طبية

علاج الصداع النصفي بالبوتكس

01 مارس 2021

علاج الصداع النصفي بالبوتكس

الصداع هو مرض و ليس ظاهرة ، يعاني منه الكثير حول العالم بمختلف أعراضه و أنواعه الكثيرة و أشهرهم الصداع النصفي. بعض أنواع الصداع قد تحدث للرجال أكثر من السيدات أو العكس، و أنواع أخرى تحدث بالتساوي لكلا الجنسين. و بعض الإصابات بالصداع قد تكون مؤشر غير جيد للإصابة بأمراض أخرى. في هذا المقال سوف نتعرف أكثر عن الصداع النصفي و علاجه من خلال البوتكس.

الصداع النصفي (صداع الشقيقة):
أكد أ.د/ عمرو حسن الحسني الذي يُعد واحد من أفضل استشاريي المخ و الأعصاب الباطنة في مصر، أن الصداع النصفي هو من أكثر أنواع الصداع شيوعًا للكثير من المرضى. يحدث الصداع في منتصف الدماغ أو لكل الدماغ في بعض الأحيان.

أعراض الصداع النصفي:
1- زغللة في العين
2- احمرار في العين.
3- رؤية سحابة سوداء.
4- الإحساس بآلام في الرأس.
5- الغثيان و ميل للقئ.

محفزات الإصابة بالصداع النصفي:
1- الجوع و العطش في الصيف و خاصةً في شهر رمضان.
2- تقليل الكافيين و التدخين اذا كان الشخص يعاني من مشاكل صحية أو فترة الصيام في شهر رمضان.
3- أكلات معينة تسبب الصداع النصفي مثل:
- الشوكلاتة.
- الفراولة.
- الفول.
- الزبادي.
- الجبنة القديمة.
- المشروبات الغازية.
- الوجبات الصينية.
- المعلبات بسبب وجود المواد الحافظة بها.
هذا بسبب وجود مادة التيرامين التي تحفز حدوث الصداع النصفي. لا تحدث لكل الأشخاص، و قد يلاحظ الشخص اذا تكرر معه الإصابة بالصداع النصفي بعد تناوله هذه الأكلات.
4- اضطرابات النوم:
حيث تغيير عادة النوم ل4 ساعات فقط أو لأكثر من 8 ساعات قد يسبب الصداع النصفي، و قد تسمى أيضاً Weekend headache.
5- التوتر الشديد.
6- التركيز أثناء المذاكرة أو العمل.
7- الأعمال الذهنية.

هل مريض الصداع النصفي يحتاج إلى عمل رنين مغناطيسي؟
لا داعي لعمل الرنين المغناطيسي مع مريض الصداع النصفي. هذا ما وضحه أ.د/ عمرو حسن الحسني و هو واحد من أفضل استشاريي المخ و الأعصاب الباطنة في مصر، حيث لا يطلب الطبيب لعمل رنين مغناطيسي إلا في حالة الشك لوجود مرض آخر بالمخ. و لكن في الحالات التي تشكوا من الصداع النصفي، يتم التشخيص من خلال التاريخ المرضي. بعض الحالات يتم فحص قاع العين، الأنف و الأذن مع الفحص العصبي للتأكد من عدم وجود أسباب أخرى للصداع النصفي.

البوتكس أحد أفضل الحلول الفعالة لعلاج للصداع النصفي الشديد:
هناك أشخاص يعانون من نوبات متكررة من الصداع النصفي الشديد لأسباب مختلفة و تستمر حتى بعد أخذ المسكنات الموصوفة من الطبيب. لذلك يلجأ أ.د/ عمرو حسن الحسني استشاري المخ و الأعصاب في مصر إلى العلاج من خلال حقن البوتكس في الرأس.

عندما نسمع عن البوتكس، نتذكر فقط أنه يتم استخدامه في التجميل فقط لتقليل التجاعيد و الخطوط الدقيقة في الوجه و الرقبة، أو حتى استخدامه مع أطباء النساء لعلاج التشنج المهبلي. لكن العلم و التطور لا يقف هنا عند هذه الاستخدامات فقط للبوتكس، فهو يُعد من الطرق الفعالة لعلاج الصداع النصفي الشديد و المزمن للكثير من الأشخاص. مهمة البوتكس هو إرخاء العضلات المتقلصة و المتيبسة في الدماغ. يتم تكرار العلاج كل 3 إلى 6 شهور، و هذا بناًء على حالة كل مريض.

علاج الصداع النصفي الغير مزمن:
البوتكس ليس العلاج الوحيد لكل حالات الصداع النصفي، بعض الحالات قد يأتي لها الصداع النصفي للأسباب المذكورة من قبل. لذلك على المريض التوقف أو الامتناع عن الأسباب الذي تسبب له الصداع النصفي مثل اضطرابات النوم أو الأكلات التي تم ذكرها من قبل.

من سنوات عديدة، وضح أ.د/ عمرو حسن الحسني الذي يُعد واحد من أحسن استشاريي المخ و الأعصاب في مصر، أنه كان يتم وصف بعض أدوية الضغط أو الصرعة لتساعد على علاج الصداع النصفي بسبب عدم وجود أدوية خاصة للعلاج من هذا المرض. لكن هذه الأدوية كانت لها العديد من الأعراض الجانبية مثل عدم التركيز في المذاكرة أو العمل، الإحساس الشديد بالرغبة في النوم لساعات عديدة و سقوط الشعر.

لذلك تم عمل الكثير من الأبحاث و الدراسات، التي من خلالها تم اكتشاف مادة ال CGRP التي لها دور كبير في توصيل نبضات الألم المتعلقة بالصداع النصفي. لذلك يشعر المريض بألم في الدماغ، بالتالي تم صناعة أدوية مخصصة لعلاج الصداع النصفي. تأتي هذه الأدوية كنوع من الوقاية من نوبات الصداع النصفي على شكل حقن تحت الجلد تؤخذ مرة شهرياً. كما يوجد أيضًا أقراص لعلاج الصداع النصفي يستمر عليها المريض لمدة تستغرق من 6 شهور إلى سنة، ثم يرشح له المريض بتقليل الجرعات تدريجيًا في حالة تحسن الحالة و عدم تكرار نوبات الصداع. في حالة زيادة نوبات الصداع النصفي مرة أخرى بعد تقليل الجرعات أو توقف العلاج، قد يوصف لك الطبيب تكرار نفس العلاج مرة أخرى أو تغيره.

ماذا لو يشعر الشخص بصداع نصفي مرات قليلة خلال السنة؟
في تلك الحالة ينصح أ.د/ عمرو حسن الحسني استشاري المخ و الأعصاب بأخذ مسكنات فقط. لكن على المريض أن يأخذ المسكن فور شعوره بالصداع النصفي، لأن التأخير يسبب زيادة في الإحساس بالألم في الدماغ و أخذ المسكن بعد عدة ساعات من الصداع النصفي لا يعطي نفس التأثير و لا يخلصه من الألم مقارنًة بأخذه في البداية.

من أهم الأكثر عرضة للإصابة بالصداع النصفي من الجنسين؟
وفقًا لمؤسسة أبحاث الصداع النصفي، فإن النساء أكثر عُرضة للإصابة بالصداع النصفي ثلاث مرات أكثر من الرجال. علاوة على ذلك تؤكد Mayo Clinic أن 17% من النساء يعانين من الصداع النصفي مقابل 6% من الرجال.

تعرض السيدات للإصابة بالصداع النصفي لوجود أسباب كثيرة من ضمنها الدورة الشهرية؛ حيث تضطرب الهرمونات قبل، أثناء و بعد الدورة الشهرية. أيضاً الالتزام بحبوب منع الحمل تسبب صداع نصفي حيث يحدث ما يسمى بالزيادة الحميدة في ضغط المخ، و تزيد سوائل في قاع العين و يحدث ارتشاح حول العين.


هل الصداع النصفي أو الصداع بشكل عام من إحدى علامات الإصابة بأورام المخ؟
إذا حدث الصداع في وقت الصباح مع القيء بشكل مفاجئ قد تكون علامة للإصابة بأورام المخ، لكن يجب التأكد فقط من خلال بعض الفحوصات و الرنين المغناطيسي.

هل الأطفال يصابون بالصداع؟
بالطبع نعم، و تحدث أيضًا للأطفال الرضع و تأتي على شكل مغص متكرر، صراخ متكرر أو دوخة. الأطفال طريقة تعبيرهم عن الصداع مختلفة عن الكبار حيث يتفادى اللعب، استخدام الموبايل أو الكمبيوتر. قد يرفض الطفل الأكل بسبب شعوره بالغثيان أو القيء. على الأم التوجه إلى طبيب مخ و أعصاب للكشف على قاع العين حيث يستمع الطبيب لشكوى الأم و شكوى الطفل اذا كان في سن يقدر أن يعبر به عن إحساسه بالصداع. يتم تحديد العلاج بناًء على الحالة من خلال المسكنات في حالة الإصابة بالصداع النصفي أو باسط للعضلات لعلاج الصداع التوتري.

أنواع الصداع:
1- الصداع التوتري (Tension Headache):
من اسمه هو يأتي بسبب التوتر الشديد، و يشعر الشخص بوجود حزام يلتف حول الدماغ.
2- الصداع العنقودي:
هو من أسوء و أشد أنواع الصداع، و يتعرض له الرجال أكثر من النساء. يشعر المريض بشئ مثل سيخ الحديد يدخل عينه، يتعرض الشخص لهذا النوع من الصداع مرة كل سنة في نفس الميعاد، و قد يسمى أيضاً بصداع الانتحار بسبب شدته.
3- صداع الجيوب الأنفية:
يحدث هذا النوم بسبب تراكم السوائل في الجيوب الأنفية أثناء النوم. لكن عندما يستيقظ الشخص من نومه يقل ضغط أو تراكم السوائل على هذه المنطقة، و يقل ألم الصداع تدريجيًا.
4- صداع الإفراط في المسكنات (Medication overuse Headache):
كثرة أخذ المسكنات بدون استشارة طبيب قد يؤدي إلى هذا النوع من الصداع.
5- صداع الأغذية المحفوظة (Sausage Headache):
يزيد مع أكل الأغذية التي تحتوي على مواد حافظة، التي تزيد من نوبات الإصابة بالصداع النصفي
6- صداع الممارسة الجنسية (Primary Sexual Headache):
يحدث أناء أو بعد الممارسة الجنسية مباشرظصة و يستمر لفترة بعدها. يحتاج لخذ بعض المسكنات و ربما بعض الأدوية الوقائية قبل ممارسة العلاقة الجنسية.
7- صداع الدورة الشهرية (Catamenial Headache):
يظهر قبل أو أثناء الدورة الشهرية، و قد يكون صداع مرحلة توتر ما قبل الدورة الشهرية، و ربما الصداع النصفي و قد يحدث نتيجة اضطراب الهرمونات. يستلزم بعض المسكنات و بعض الأدوية الوقائية.
8- صداع نهاية الأسبوع (Weekend Headache):
صداع يظهر فقط في الأجازات و هو مرتبط باختلال عدد ساعات النوم، ربما زيادة عدد ساعات النوم من أسباب هذا النوع من الصداع.
9- صداع القلب (Cardiac Cephalgia):
هو صداع مرتبط بالشريان التاجي و الأزمات القلبية.
10- صداع SUNCT:
نوع نادر من اللصداع قصير المدى يمتد لدقائئق معدودة، حيث يحدث ألم شديد في عين واحدة،
11- صداع النوم (Hypnic Headache):
يظهر في أول الدخول في النوم أو منتصفه، و قد يوقظ المريض من النوم بسبب الصداع الشديد، و قد يكون صداع مرتبط فقط بالنوم.
12- صداع الرعد (Thunderclap Headache):
صداع صاعق شديد جدًا و مفاجئ.
13- صداع لسعة الثلج (Icepick Headache):
ألم سريع في أي جزء من أجزاء الرأس، يستمر لمدة ثوانٍ محدودة. هو ألم شديد يشبه آلام الأسنان عند تعرضها للمشروبات المثلجة.
14- Nummular Headache:
نوع غير معروف و نادر من أنواع الصداع، و هو عبارة عن إحساس بالألم و الحرقان عند فروة الرأس في حجم العملة المعدنية.

هناك أنواع  أخرى من آلام الرأس المختلفة مثل التهاب العصب الخامس. كما يتم استخدام البوتكس لعلاج اضطرابات الحركة. لمعرفة المزيد اضغط هنا 

كيفية الكشف و الاستشارة مع أ.د/ عمرو حسن الحسني:
1- إذا كنت خارج مصر، يمكنك الكشف أونلاين عبر الفيديو كول. لمعرفة التفاصيل أضغط هنا
2- إذا كنت تجد صعوبة في الوصول للعيادة، يقدم أ.د/ عمرو حسن الحسني خدمة الزيارة المنزلية. لمعرفة التفاصيل أضغط هنا


مواضيع ذات صلة:

أنواع الصداع و أسبابه و طرق العلاج الأحدث
الجلطة الدماغية